بايرن ميونيخ يستأنف منافسات الدوري الألماني بتعادل مع لايبزيغ

استأنف بايرن ميونيخ المتصدر منافسات الدوري الألماني لكرة القدم بعد توقف دام أكثر من شهرين بتعادل مع مضيفه لايبزيغ الثالث 1-1، في افتتاح وقمة المرحلة السادسة عشرة.

وتقدم النادي البافاري عبر الكاميروني إريك ماكسيم تشوبو-موتينغ (37)، فيما عادل مارسيل هالستينبيرغ لأصحاب الأرض (52).

مقالات ذات صلة

وأقيمت آخر مباراة في الدوري في 13 تشرين الثاني الماضي قبل التوقف لمونديال قطر 2022 ومن ثم عطلة الأعياد والعطلة الشتوية، وكان الوحيد من الدوريات الخمسة الكبرى الذي لم يستأنف نشاطه.

ورفع النادي البافاري رصيده إلى 35 نقطة أمام فرايبورغ الثاني الذي سيحاول تقليص الفارق إلى نقطتين فقط عندما يحل على فولفسبورغ، مقابل 29 للايبزيغ الثالث.

ولعب الوافد الجديد الحارس السويسري يان سومير أساسياً مباراته الأولى مع بايرن بعد يوم من وصوله من بوروسيا مونشنغلادباخ بعقد حتى 2025، لتعويض غياب قائد الفريق العملاق مانويل نوير الغائب حتى نهاية الموسم بسبب كسر في الساق تعرض له خلال التزلج.

ويعاني فريق المدرب يوليان ناغلسمان من العديد من الإصابات. فإلى جانب نوير، يغيب أيضاً المدافع الفرنسي لوكاس هرنانديز حتى نهاية الموسم لتمزق في الرباط الصليبي خلال المباراة الأولى في مونديال قطر، بينما لن يعود المهاجم الدولي السنغالي ساديو ماني حتى شباط المقبل على الأقل بعد أن حرم من النهائيات العالمية، إلى جانب المدافع الدولي المغربي نصير مزراوي الذي يعاني من تداعيات إصابته بفيروس كوفيد-19 خلال المونديال.

في المقابل، يغيب قائد وحارس مرمى لايبزيغ الدولي المجري المخضرم بيتر غولاتشي لفترة طويلة بسبب الإصابة، على غرار مهاجمه الدولي الفرنسي كريستوفر نكونكو الذي حرم من كأس العالم.

لكن لايبزيغ استعاد سلاحاً فتاكاً في خط هجومه هو الدولي الألماني تيمو فيرنر بعد تعافيه من إصابة في الكاحل حرمته من المشاركة مع منتخب بلاده في المونديال، ودخل بديلا في الشوط الثاني.

ولم يخسر لايبزيغ بقيادة مدربه ماركو روزه سوى مرتين منذ تعيينه في أيلول الماضي خلفاً للإيطالي الألماني دومينيكو تيديسكو المقال من منصبه.

وحافظ لايبزيغ على سجله الخالي من الهزائم على أرضه في الدوري هذا الموسم مع ستة انتصارات مقابل تعادلين.

وكان بايرن قريباً من افتتاح التسجيل بعد أن سدد سيرج غنابري الكرة بيسراه من الجهة اليسرى داخل المنطقة، ارتدت من المدافع الكرواتي يوشكو غفارديول، أحد نجوم مونديال قطر، وارتطمت بالقائم (8).

وظن النادي البافاري أنه ضاعف النتيجة بعد أن رفع الفرنسي بنجمان بافارد الكرة من داخل المنطقة إلى تشوبو-موتينغ تابعها رأسية نحو القائم الثاني إلى ليون غوريتسكا ومنه رأسية في الشباك، لكنه ألغي بداعي تسلل على الهولندي ماتيس دي ليخت إثر كرة طويلة من يوزوا كيميش في طريقها إلى بافارد (30).

ونجح بايرن في أخذ الأسبقية بعد عرضية طويلة رائعة من عنابري عن الجهة اليسرى إلى القائم الثاني نحو تشوبو-موتينغ الذي انسل بين ثلاثة لاعبين وأودعها على الطائر منخفضة بيمناه في الشباك (37).

ولم يتأخر أصحاب الأرض لمعادلة النتيجة في الشوط الثاني بعدما أن رفع البرتغالي أندري سيلفا الكرة عن الجهة اليمنى داخل المنطقة إلى الجهة الثانية نحو المجري دومينيك شوبوسلاي، تابعها برأسه نحو المرمى غمزها هالستينبيرغ أمام باب المرمى في الشباك (52).

زر الذهاب إلى الأعلى